الثلاثاء , 16 أبريل 2024
أخبار عاجلة

الشوكة العظمية أسبابها وطرق علاجها

الشوكة العظمية هي بروز عظمي إضافي ينشأ على أطراف العظام، وغالبًا ما يتشكل في الأماكن التي تلتقي فيها العظام، مثل المفاصل، وتسبب  شعور بألم يحدث أسفل القدم، وحول الكعب، نتيجة للإصابة بالتهاب في الأنسجة التي تربط أصابع القدم بالكعب.

إن الشوكة العظمية هى نتؤء يحدث نتيجة تكوين أملاح سواء كانت أوجزيلات أو كالسيوم فى كعب القدم، ولا يشعر بها المريض، وغالبًا لا تسبب الشوكة العظمية أي أعراض ولكن يمكن أن ترتبط بألم متقطع أو مزمن، خاصة أثناء المشي، ولكن عندما يحدث احتكاك بين الشوكة والطبقة المبطنة التى تسمى اللفافة الاخمصية بالقدم، يترتب على ذلك التهاب تلك الطبقة وهنا يحدث الشعور بالألم.

الإصابة بالعظمة الشوكية تختلف من شخص إلى آخر على حسب حالته الجسمانية “نحيف أو سمين” أو حالته الصحية إذا كان يعانى من بعض الأمراض المزمنة مثل مرض السكر أو ترسيب الأملاح بشكل دائمًا.

يوصف ألم الشوكة العظمية والتهاب اللفافة الأخمصية على أنه سكين أو دبوس يلتصق بأسفل أقدام المصابين، وهو ألم خفيف غالبًا يتحول فيما بعد إلى الألم الحاد بعد الوقوف أو عقب الجلوس لفترة طويلة من الوقت.

فى بعض الأحيان يبدأ العلاج بالأدوية المضادة للألتهاب على أساس أن هذا الألم بيكون مصاحب بالالتهاب فى أولى مراحل العلاج، ثم إلى إطالة اللفافة الأخمصية بمنطقة القدم عن طريق العلاج الطبيعى بممارسة عدة تمارين معينة، أو استخدام موجات فوق صوتية فى تلك المنطقة، أو حقن عن طريق البلازمة، أو حقن موضعى بالكورتيزون.

كما ينصح الاطباء، المصابين بتقليل الوقوف والجلوس أيضًا، وعند النوم تكون وضع القدم 90 درجة حتى لا يتم الضغط على الشوكة العظمية من قبل اللفافة الأخمصية من أجل تخفيف نسبة الألم، بجانب ارتداء الأحذية الطبية، وشدد على ضرورة إنقاص الوزن بالنسبة للأشخاص الذين يعانون من السمنة.

أكثر الناس عرضة للإصابة بالعظمة الشوكية هم الأشخاص الذين يقفون بكثرة أو يمشوا باستمرار فوق المعدلات الطبيعية لممارسة الرياضة أو هولاء الذين يجلسون لفترات طويلة أيضًا، بالإضافة إلى ذوى السمنة معرضين لخطر الإصابة بالشوكة العظمية.

شاهد أيضاً

زى النهارده 15 أبريل

كتب : أحمد عبدالمنعم 1517 – إعدام السلطان طومان باي آخر سلاطين الدولة المملوكية، وكان …