أخبار

شوبير ينتقد كواليس اختيار مخرج مباراة نهائى القرن ويؤكد: مهزلة ومفيش احترافية

كتب رباب عثمان 

انتقد الإعلامى أحمد شوبير الأحداث التى صاحبت اختيار مخرج مباراة الأهلى والزمالك فى نهائى القرن، مؤكداً أن الأمر أصبح مهزلة من صنع السوشيال ميديا. وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت إف إم، "جمهور الزمالك رفض تعيين محمد نصر مخرجا للقمة عشان أهلاوى، وجمهور الأهلى رد عليه ورفض المخرجة إيناس عثمان عشان زملكاوية".

وأضاف شوبير، "هو فى كدا بجد، دى مهزلة يعنى أيه نخلى السوشيال ميديا هى اللى تحركنا، دى مباراة هيشوفها العالم كله، ويعنى أيه أهلاوى وزملكاوى، طب ما أنا أهلاوى وكنت فى الجبلاية هل عمرى هسمح بظلم لاعب للزمالك على حساب لاعب من الأهلى، وعمرو الجناينى رئيس اتحاد الكرة قال من يومين أنه زملكاوى جداً كمان، بس عمرى ما ظلمت الأهلى".

وتابع شوبير، "اللى بيحصل ده غلط، أومال بس نخاطب الجمهور إزاى، طب ما نجيب مخرج برتغالى ولا إسبانى كمان يخرجلنا المباراة، ده هزار ولا نكتة، لو مفيش احترافية تبقى القصة منتهية ياجماعة".

وفى وقت سابق، أكد محمد إبراهيم، مشرف البرامج الرياضية بالتليفزيون المصرى، التراجع عن تعيين محمد نصر مخرجاً لنهائى القرن بين الأهلى والزمالك الجمعة المقبل، وقال محمد إبراهيم فى مداخلة هاتفية لبرنامج الفيلسوف أيمن يونس عبر إذاعة أون سبورت إف إم، "تم طرح اسم المخرج محمد نصر لإخراج مباراة نهائى القرن بين الأهلى والزمالك، ولكن بعد حالة الغضب العارمة بين جماهير الزمالك عبر السوشيال ميديا تم التراجع عن هذا الطرح".

وأضاف محمد ابراهيم، "محمد نصر لم يتم تعيينه مخرجاً للمباراة، كان مجرد اسم مطروح بين عدة خيارات للمباراة التى تحظى بتغطية واستعدادات ضخمة فى التليفزيون المصرى بما يليق بالنهائى القارى، وتماشياً مع مبادرة لا للتعصب ومنعاً لزيادة الاحتقان بين جمهور الناديين، قررنا طرح عدة أسماء أخرى لإخراج المباراة غير معروفة الانتماء سنختار من بينها".

وتابع شرف البرامج الرياضية بالتليفزيون المصرى، "لن نسمح بأى فرصة لتعكير الأجواء بين جمهور القطبين، وستتم تغطية المباراة بأكثر من 15 كاميرا وستكون هناك خطة للتغطية تشمل تواجد أكثر من مخرج لنقل المباراة والمؤتمر الصحفى ووصول الفريقين وغيرها من كواليس القمة الافريقية "

وعن تقنية الفار قال محمد إبراهيم، "مخرج المباراة ليس مسئولا عن لقطات تقنية الفار، سيارة الفار بتاخد أوت كل الكاميرات والمخرج ليه له أى تأثير ولا يتحكم فى شوطات الفار إطلاقاً".

وتشهد بطولة دورى أبطال أفريقيا حدثًا فريدًا بتأهل عملاقى الكرة المصرية "الأهلى والزمالك" إلى نهائى البطولة، المقرر له يوم 27 نوفمبر الجارى، فى حدث تاريخى بين الأهلى والزمالك، بوصفه الأول فى التاريخ بين القطبين الكبيرين، وسيكون هذا النهائى الأول بين فريقين من دولة واحدة فى قارة أفريقيا.

عن الكاتب

رباب عثمان 1171 مقال

كاتب

عن التعليق

اضف تعليق