أخبار

شوبير: فيفا قد يمد عمل اللجنة الخماسية 6 أشهر.. ولائحة الجبلاية فى ولادة متعثرة

كتب بلال قنديل 

كشف الإعلامى أحمد شوبير، حارس مرمى النادى الاهلى ومنتخب مصر السابق، أن الاتحاد الدولى لكرة القدم "فيفا" سوف يمد عمل اللجنة الخماسية باتحاد الكرة لمدة قد تصل لستة أشهر، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت، "اللجنة الخماسية باتحاد الكرة تنتهى مهمتها فى 31 يوليو الجارى، وقرار مد عملها أكثر من شهرين أصبح مؤكداً فيما تبدو المؤشرات أن قرار المد قد يكون لمدة ستة أشهر كاملة "

وأضاف شوبير، "وضع لوائح الانتخابات يشبه الولادة المتعثرة دائماً فى اتحاد الكرة، وأؤكد لائحة اتحاد الكرة لم تعتمد من الفيفا ولا تزال هناك مفاوضات فى هذا الشأن، ولو السما انطبقت على الأرض اللجنة الخماسية لن تدعو الجمعية لإقرار اللائحة فى الموعد المحدد، على حد وصفه"، مشيرا إلى أنه كان هناك اقتراح لعقد الجمعية بالفيديو أون لاين ولكن الاقتراح قوبل بالرفض.

وفى وقت سابق، كشف الإعلامى أحمد شوبير أنه كان شاهد عيان على أكاذيب ومؤمرات تحاك لعرقلة القلعة الحمراء، وقال شوبير فى برنامجه الإذاعى عبر أون سبورت، "سأذيع سراً لأول مرة، أنا كنت شاهد عيان على أكاذيب ومؤمرات تحاك ضد الأهلى لعرقلة مسيرته، لو صنعها مؤلف سينمائى لن يصنعها بمثل الحبكة التى تدار بها فى الواقع، ورغم ذلك الأهلى رفض التتويج بلقب الدورى مقابل الموافقة على إلغاء المسابقة، وأصر على عودة النشاط الكروى وأن يحصد اللقب بعرقه وجهده وليس إهداء من أحد".

وأضاف شوبير، "الأربعاء الماضى عقد الدكتور أشرف صبحى وزير الشباب والرياضة اجتماعاً مع رؤساء ثلاثة أندية هى الاتحاد السكندرى والزمالك وطنطا ليلا، ولم توجد أى مشكلة فى الاجتماع كعادة كل الاجتماعات فى الغرف المغلقة، ولكن يجب الإشادة بالوزير الذى لا يهدأ ليلاً ونهاراً للعمل لصالح الرياضة المصرية".

وعن وجوده فى الجبلاية قال شوبير، "عندما كنت موجوداً فى اتحاد الكرة كنت أتهم بحصولى على الأخبار الحصرية وهذا ليس صحيحاً فلم أصنع خبراً حصرياً واحداً وأنا مسئول فى الجبلاية، وعلى نفس الوتيرة صنعت وانفردت بأخبار حصرية لا مثيل لها وأنا خارج المسئولية فى اتحاد الكرة".

وانتقد شوبير المجاملات فى تعيين الأجهزة الوطنية بالمنتخبات الوطنية قائلا، "أكبر مثال على المجاملات والسعى لإرضاء الأهلى والزمالك هو تشكيل الجهاز الفنى لمنتخب مصر بوجود البدرى وأيوب ومعوض وبركات من الأهلى مقابل أيمن طاهر وطارق مصطفى من الزمالك، رغم أنه فى عهد الجوهرى لم تكن مثل هذه الحسابات موجودة على الإطلاق".

وعن التأريخ للمباريات القديمة قال شوبير، "أعطيت تسجيلات مبارياتى لأحد المخرجين لإعادة تأريخها ولكنها ضيعها بغرابة شديدة".

عن الكاتب

بلال قنديل 1138 مقال

عن الكاتب"

عن التعليق

اضف تعليق