أخبار

بريقا من الأمل

كلمات الشاعر اسلام خليفة

 رسالة الحب الصافي 

رسالة ينابيع المياة الهادئة

تنشد ضيائها من عبير الحياة

بذاك الأصابع الذهبية

رسالة بين الوفاء والأمل

رساله ضنا عاش ف احضان الطبيعة 

يرسل بطبائعه الغريزية كل الاخلاص والتفادي 

تلونت حوله كل الزهور بشوكها وجمالها

ودامت لها جدور

جدورا تحزن وتفرح في الأنسان

مادامت الحياة باقية من الرحمن

فكم انت جميلا ايها البشر

وتحمل مابداخلك الكثير

فعندما ترى بريقا من الأمل

اول من ينادي بالصياح والزئير

هيا نعزف على اوتار مشاعرنا لنخرج اجمل مافينا

لنخرج الحب والصدق والكلمة وشرف المحاولة يكفينا

فلا حياة بدون حبا فبدون حبا لن تكون الحياة

فا أحيانا نضعف انفسنا بأيدينا

وندعى حينها اننا المستضعفين

عندما نرضى بما نحن فيه دون البحث مابداخلنا عن تغيير

فببريقا من الأمل سنعيش

ونحيا تغيرنا الحياة او نحن نغيرها

فلن تكوني ايتها الحياة ملائكية

ولن يخلق الله النار لنتباهى بضيائها

فمابين الحلال والحرام واليأس والأمل تتلاعب الدنيا بنا

فأن قست علينا وضللنا الطريق يوما حتما

حتما ستعلمنا ان نسلك طريقا يدوم دوما

فلن يأكل التمر الا من تعلم الرمى بالنبال

ولن ينول المجد الا من تعلم تسلق الجبال

فببريقا من الأمل سنعيش ونحيا تغيرنا الحياة او نحن نغيرها

بريقا من الأمل

عن الكاتب

رباب عثمان 755 مقال

كاتب

عن التعليق

اضف تعليق